إصلاح جراحات السمنة

متى يتم إجراء إصلاح لعمليات السمنة ؟

هناك عدد قليل من المرضي لم يحققوا الوزن المطلوب بعد عمليات جراحة السمنة أو زاد وزنهم بعد فترة. بعض هؤلاء المرضى يحتاج فقط لتنظيم عملية التغذية و ممارسة الرياضة، بينما يحتاج البعض إجراء جراحة لمراجعة أو إصلاح أو إعادة العملية الأولى. تعتمد نوعية و طريقة إجراء عملية الإصلاح علي طبيعة العملية الأولى .

العديد من العوامل قد تسهم في إستعادة الوزن. قد يزيد حجم المعدة مع الوقت و  قد يحدث التكيف المعوى.

و قد تكون هناك أعراض أو مضاعفات لعملية السمنة الأولى و خاصة عمليات جراحة السمنة القديمة مثل حزام المعدة (حلقة المعدة) أو تدبيس المعدة . كل هؤلاء المرضى يحتاجون عملية لإصلاح عملية جراحة السمنة الأولى.

و من المهم أن نعرف أن تغيير السلوكيات و العلاقة مع الطعام و الشراب و التدخين و ممارسة الرياضة لها أهمية كبرى فى مستقبل المريض بعد عملية جراحة السمنة.

 

إختيارات لجراحة إصلاح جراحات السمنة:

عند إستعادة الوزن أو حدوث مضاعفات بعد أول عملية جراحية للسمنة ، فإن تحويل مسار المعدة عادهً ما يكون أفضل عملية إصلاحية.

إذا لم يساعد تدبيس المعدة ( VBG) المريض علي إنقاص الوزن أو تسببت له فى حدوث أعراض الارتجاع الحمضي ، فانه يمكن تحويل العملية إلى عملية تحويل المسار.

و إذا لم تحقق عملية تكميم المعدة الهدف أو إذا حدثت مضاعفات  فإن إجراء عملية تحويل المسار هو الإجراء المفضل.

بالنسبة لحالات عملية حزام المعدة الفاشلة أو تلك التى يعانى فيها المريض من بعض المضاعفات ، يجب إزاله الحزام وإجراء عملية “تحويل مسار المعدة” إما كإجراء واحد أو على مرحلتين. إزاله الحزام وإجراء تكميم المعدة هو خيار آخر علي الرغم من أنه لا يفضل. و هناك عامل مهم يجب وضعه فى الإعتبار و هو وجود الإرتجاع الحمضى.  و من المعروف أن عملية تحويل المسار هي العملية المفضلة فى حالة الارتجاع المرتبط بالسمنة.

أما إذا كانت عملية تحويل المسار هى نفسها العملية الأولى فمن الممكن إصلاحها أو إعادتها.

 ما هى فترة النقاهة لعملية إصلاح جراحات السمنة ؟

قد تستغرق عمليات إصلاح جراحة السمنة وقتا أطول فى العمليات و قد تزيد نسبة المضاعفات بسبب الإلتصاقات أو تغير حالة أنسجة المعدة أو الأمعاء . و قد تحتاج الحالة إلى البقاء في المستشفى لمده يومين إلى ثلاثة أيام .  ولكن فترة النقاهة في المنزل هى نفسها تقريبا. و معظم المرضي تستئنف جداولها العادية خلال أسبوع أو اثنين.

ما هى النتائج المتوقعة بعد هذه الإجراءات ؟ 

النتائج جيدة جداً. و قد أجريت العديد من حالات مراجعة و إصلاح لعمليات تكميم المعدة و حلقة المعدة و تدبيس المعدة و تمت كلها بنجاح. كما أجرت بعض حالات عملية الرجوع فى عملية تجويل المسار بنجاح تام.